موجز السوري: التاريخ: 22-09-2017

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

موجز السوري: التاريخ: 22-09-2017

مُساهمة من طرف sadek في 22/9/2017, 11:45 am




أبرز التطورات على الساحة السورية: التاريخ: 22 - 09 - 2017

درعا وريفها:

ـ قُتل مسلحٌ من "هيئة تحرير الشام"، جراءَ انفجارِ لغمٍ أرضي به على أطراف بلدة داعل في ريف درعا الشمالي.

حلب وريفها:

ـ أُصيب عددٌ من المدنيين بجروحٍ في بلدة كلجبرين في ريف حلب الشمالي، جرَّاء استهداف "قوَّات سوريا الديمقراطية" البلدة بالقذائف الصاروخية.

ادلب وريفها:

ـ أعلن "لواء الشمال - الجيش الحر"، عن إلقائه القبض على مسؤول "العلاقات العامة" في تنظيم داعش المدعو "عمر احمد الحجي"، أثناء توجّهه إلى ادلب هارباً من دير الزور.

حماه وريفها:

ـ اعترف "جيش العزة - الجيش الحر" بمقتلِ 3 من مُسلحيه بنيران الجيش السوري في ريف حماه الشمالي.

المشهد المحلي:

ـ التقى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم، مساءَ أمس الخميس، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ 72، مع جبران باسيل وزير الخارجية اللبناني، وبحثَ معه العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين بما في ذلك التنسيق والتعاون السياسي والاقتصادي وغير ذلك من المجالات. كما تحدَّث الوزير المعلم عن التطورات في مجال مكافحة الإرهاب وعملية أستانا ومناطق تخفيف التوتر، لافتاً إلى أنَّ سورية ماضيةٌ في مكافحة الإرهاب.

ـ أعلنت "قيادة الثورة في الرستن"، عن وقفِ التعامل مع "المحكمة الشرعية العليا بحمص"، التابعة للمجموعات المسلحة في مدينة الرستن في ريف حمص الشمالي، إضافةً إلى عدم الإعتراف بـ"القوة المركزية" التابعة لـ"المحكمة"، وذلك بسبب انحياز "القوة المركزية" التي تعمل بتوجيهات "المحكمة" إلى طرف فصيلٍ تابعٍ لـ"حركة أحرار الشام"، أثناء وقوع نزاعٍ بينه وبين أحد فصائل الرستن. كما قرَّرت "قيادة الثورة في الرستن"، اعتبار "القوة المركزية" كقوة خاصة لأحد الفصائل، والتعامل معها بهذه الصفة، وإعطاء "المحكمة" مهلة أسبوع لإعادة تشكيل "قوة مركزية" لا تتبع في عملها إلّا لقرارات "المحكمة". وقالت "قيادة الثورة في الرستن" إنه في حال عدم الإستجابة من "المحكمة" لهذه القرارات خلال المهلة المحددة، فسوف يتمُّ اتخاذُ القرارات المناسبة.

ـ أعلن "المرصد السوري المعارض" مقتل 10 مسلّحين من تنظيم داعش، بنيران الجيش السوري في مناطق متفرقة من سوريا، يوم أمس.

المشهد الدولي:

ـ أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، غينادي غاتيلوف، خلال الاجتماع الوزاري الذي يُعقدُ ضمن إطار الجمعية العامة للأمم المتحدة حول سوريا، أنَّ إنشاء مناطق تخفيف التصعيد في سوريا لن يعقبها تقسيم البلاد.

ـ قال المكتب الصحفي للأمم المتحدة في بيانٍ له، إنَّ وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، بحث مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، إصلاح المنظمة والأزمة السورية والوضع في الشرق الأوسط، وكذلك كوريا الشمالية.





sadek
Admin

المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 15/09/2017
العمر : 47

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://moqawem.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى